التخطي إلى المحتوى

علاء شبل
نشر في: الثلاثاء 4 يناير 2022 – 5:01 م | آخر تحديث: الثلاثاء 4 يناير 2022 – 5:01 م

قضت محكمة جنايات طنطا «الدائرة الخامسة»، اليوم الثلاثاء، بإحالة أوراق المتهمين الأربعة في قضية مقتل الشاب أمير فاروق «ضحية البلطجة»، إلى مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي بشأن إعدامهم، وقررت تحديد جلسة 28 فبراير القادم للنطق بالحكم.

وسادت حالة من الفرحة بين أقارب وأصدقاء المجني عليه عقب صدر القرار الذي أعاد حق المجني عليه، وفق تصريحاتهم.

وكانت محكمة جنايات طنطا، نظرت اليوم الثلاثاء، ثاني جلسات محاكمة 4 أشخاص بتهمة الاعتداء على الشاب أمير فاروق ضحية البلطجة بطنطا، وطعنه عدة طعنات حتى فارق الحياة، في القضية رقم 28591 جنايات ثان طنطا لسنة 2021.

وبدأت الجلسة وسط إجراءات أمنية واحترازية مكثفة، وبحضور هيئة الدفاع عن أسرة المجني عليه وتضم المحامون محمد لمعي، ومحمد خليل وكيل نقابة المحامين، ومحمد رميح وفاطمة بسيوني، وعدد من أقارب وأصدقاء المجني عليه.

وتم إثبات حضور المتهمين الأربعة، وطلب دفاع المتهمين بتعديل قيد وصف القضية لمشاجرة بينما طالب دفاع المجني عليه بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين مقدمين الدلائل المثبتة على طبيعة شخصياتهم الإجرامية، وقتلهم المجني عليه مع سبق الإصرار والترصد بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على قتل الضحية.