التخطي إلى المحتوى

محمد نصار
نشر في: الإثنين 29 نوفمبر 2021 – 6:53 م | آخر تحديث: الإثنين 29 نوفمبر 2021 – 6:53 م

افتتح اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، والدكتورة رشا راغب المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب، اليوم الإثنين، 13 مركزاً تكنولوجياً بمراكز المحافظة من خلال الفيديو كونفرانس بمقر مركز استدامة التدريب والتطوير بالديوان العام للمحافظة.

والمراكز التكنولوجية الجديدة في الوحدات المحلية بكل من الرياض وسيد سالم وقلين ودسوق وبلطيم وفوة وكفر الشيخ وبيلا والحامول ومصيف بلطيم وسيد غازي ومطوبس وبرج البرلس، حيث تسعى وزارة التنمية المحلية بالتنسيق مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى تحسين مستوى تقديم الخدمات لمواطني المحافظة في العديد من المجالات المتعددة مثل إصدار التراخيص المختلفة وطلب الحصول على شهادة صلاحية الموقع من الناحية التخطيطية وترخيص أعمال البناء وطلب توصيل المرافق وغيرها من الخدمات، ومن خلال الاستعلامات يحصل المواطن على رقم ومن خلال النداء الآلي يتعامل المواطن مع موظف بشباك واحد، للاستجابة لكل مطالبة وإنهاء الخدمات التي يطلبها دون التوجه للموظفين في باقي الإدارات بالمركز التابع له.

وافتتح وزير التنمية المحلية، ومحافظ كفر الشيخ، مركز استدامة للتدريب الإداري والتطوير بالديوان العام، واستمع وزير التنمية المحلية ومحافظ كفر الشيخ والمدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب، إلى شرح تفصيلي من مدير المركز حول خطة عمل المركز وقدرات المحافظة في مجال التدريب بكفر الشيخ قبل إنشاء المركز، والتعاون القائم بين المحافظة والأكاديمية الوطنية في مجال التدريب ورفع كفاءة العنصر البشري في كافة قطاعات الإدارة المحلية بالمحافظة.

وتفقدوا مقر الإدارة العامة للتخطيط والتنمية العمرانية بالديوان العام للمحافظة والتي تضم 4 إدارات هي إدارة التخطيط العمراني، وإدارة التنسيق الحضاري، وإدارة تطوير العشوائيات، وإدارة متابعة تنفيذ المشروعات، والتي تم تطويرها لتسهيل مهمة العاملين بها لتأدية الخدمات للجمهور في سهولة ويسر، وتشمل كافة القطاعات الخدمية والمشروعات وتطوير العشوائيات.

واستمعوا إلى شرح تفصيلي من مدير إدارة متابعة تنفيذ المشروعات التي تقوم بمتابعة مشروعات الإدارة عَلِي أرض الواقع وتنفيذها طبقا للمعايير والتصميمات والمواصفات الفنية الخاصة بالتنسيق الحضاري ومشروعات العشوائيات.

وتفقد وزير التنمية المحلية ومحافظ كفر الشيخ والمدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب وحدة نظم المعلومات الجيومكانية الجغرافية، وهي من بين الوحدات الهامة بالمحافظة والتي شهدت إنشاء وتطوير كبيرين، فمن خلالها تم توحيد دورات العمل في الوحدات التي تعمل بكوادر بشرية متشابهة في الخلفية العلمية التخصصية، وتستخدم بيئة نظم المعلومات الجغرافية، ووحدة شبكات المرافق، والأعمال المساحية، ووحدة المتغيرات المكانية، ووحدة البنية المعلوماتية بقصد توحيد شكل وبناء قواعد البيانات الرقمية المكانية، وتجهيز مقر مناسب بأحدث الشبكات والخوادم وأجهزة الحاسب.

وأشاد اللواء محمود شعراوي، بمعدات التطوير والتحديث التي شهدتها محافظة كفر الشيخ في إطار تحديث وميكنة الخدمات المقدمة للمواطنين في كافة المجالات، وقال إن الوزارة تعمل على التحسين المستمر لخدمات المواطنين وسرعة الاستجابة للشكاوى حيث تعمل وحدة نظم المعلومات الجيومكانية الجغرافية علي رصد المخالفة من خلال التليفون المحمول ورفعها على النظام، ثم يتم تحويلها إلكترونيًا للإدارة المختصة بالمحافظة مع إمكانية متابعة الاستجابة للشكاوى من جانب القيادات.

وأضاف شعراوي أن الوحدة تقوم بالمساعدة أيضاً في حوكمة الخدمات المقدمة للمواطنين من خلال التطبيقات الإلكترونية وتعزيز التواصل مع المواطن وجعله جزء من منظومة العمل وتسريع الاستجابة للشكاوى، مؤكدًا أهمية وحدة نظم المعلومات الجغرافية في دعم جهود الدولة في العديد من الملفات المهمة وعلى رأسها ملف التعديات عَلِى أراضي وأملاك الدولة أو البناء المخالف في أي موقع عَلِي أرض المحافظة.

ومن جانبه، قال اللواء جمال نور الدين إن المحافظة حرصت على عدم التعارض مع منظومة المتغيرات المكانية للبيئة المعلوماتية، وتكامل قواعد البيانات المكانية، ودعم اتخاذ القرار التنموي و التخطيطي الخاص بالمحافظة، والقدرة على إدارة الملفات الهامة في المحافظة ” مراقبة الأحوزة العمرانية المعتمدة، بناء ومراقبة قواعد بيانات أملاك الدولة، وإدارة ومراقبة حدود نطاق التصالح والتوحيد من خلال التحليلات المكانية لملف التصالح في المحافظة ، وميكنة الخدمات التي تقدم للوحدات المحلية من خلال 15 خدمة تم ميكنتها.

وأضاف نور الدين أن المركز يقدم خدمات عدة منها شهادات تسجيل رخص المباني بأنواعها، وشهادات تسجيل رخص الأشغال والأكشاك وتجديدها، وشهادات تسجيل رخص محطات تقوية المحمول، وشهادات تسجيل طلبات توصيل المرافق، وشهادات تسجيل تنفيذ الإزالة، بالإضافة الى خدمات الأعمال المساحية وأعمال الكشف عن المرافق بقصد تقديم أفضل خدمة بأحدث الأجهزة المساحية للمواطنين والجهات وتعمل على توحيد النظام الإحداثي بما يتوافق مع الأنظمة العالمية وتضمن تحديد الالتزام بمنسوب سطح مناسب إلى مستوى سطح البحر لمراعاة موقع المحافظة علي البحر المتوسط وبحيرة البرلس مع مراعاة عدم التعارض مع الضوابط الفنية مع مديرية المساحة ويتم التنسيق مع المديرية بشكل دوري ومنتظم.

وأوضح توفير الإمكانيات الفنية من مواردها الخاصة لتدعيم وحدات “نظم المعلومات الجيومكانية، وحدة شبكات المرافق ،وحدة الأعمال المساحية”، وتعمل جميعها باستخدام برمجيات نظم المعلومات الجغرافية بفكرة وجود معمل مشترك يعمل على توحيد قواعد البيانات بنفس نظام الإحداثي وإتاحتها لإدارات المحافظة والجهات الخارجية.

وأشار اللواء محمود شعراوى إلى أن برنامج تطوير الريف المصرى ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة يجرى تنفيذه في 18 قرية و5 وحدات محلية و187 تابعًا بمركز مطوبس، حيث يجرى تنفيذ عدد كبير من المشروعات منها الصرف الصحي ومياه الشرب والكهرباء والغاز الطبيعى والاتصالات والطرق والشباب والرياضة والأبنية التعليمية والمجمعات الخدمية والمجمعات الزراعية.

وأوضح أن إجمالي مشروعات الصرف الصحي حوالي 48 مشروعًا بتكلفة حوالى 360 مليون جنيه، كما بلغت إجمالي مشروعات مياه الشرب حوالي 21 مشروعًا بتكلفة حوالي 194 مليون جنيه ، كما يجرى تنفيذ مشروعات في قطاع التربية والتعليم بحوالي 85 مشروعا بإجمالى تكلفة حوالي 270 مليون جنيه، كما سيتم إنشاء 5 مشروعات خاصة بالمجمعات الخدمية لخدمة المواطنين بتكلفة إجمالية حوالى 46 مليون جنيه، وفيما يخص مشروعات الري والكباري وتبطين الترع والمجارى المائية حيث يتم تنفيذ 28 مشروعا بإجمالى تكلفة 140 مليون جنيه، لافتاً إلى أنه سيتم أيضاً إقامة 5 مشروعات خاصة بالمجمعات الزراعية بتكلفة 45 مليون جنيه، وتم توفير حوالى 141 قطعة أرض لمشروعات حياة كريمة بمركز مطوبس، كما تم توفير حوالي 2304 فرص عمل مؤقتة من العمالة المحلية لأبناء مركز مطوبس.

ومن جانبه، قال محافظ كفر الشيخ إن قرى مركز مطوبس تشهد تنفيذ المشروعات الجارية في مبادرة حياة كريمة عَلى قدم وساق في مختلف القطاعات الخدمية حيث تمثل القرى التي ستشهد تلك المشروعات 10% من تعداد سكان المحافظة وهم 350 ألف نسمة من 3 ملايين و565 ألف و20 نسمة حيث تم البدء في 128 مشروعات من مشروعات مبادرة حياة كريمة البالغ عددها 588 مشروعا، وتم الانتهاء من 12 مشروعاً متنوعا بالقرى.

وصرح عمرو البشبيشي، نائب محافظ كفر الشيخ، بأنه يتم إقامة 19 مشروعاً خاص بالغاز الطبيعي لتوصيل الغاز الطبيعي لكافة منازل القرى، كما سيتم إقامة 15 مشروعا خاص بالاتصالات لتوصيل التليفونات وخطوط انترنت فائقة السرعة للمنازل ،كما تم إدراج 144 طريقاً لإعادة تأهيلها ورصفها، كما سيتم إقامة 93 شروعاً خاص بقطاع الكهرباء والإنارة العامة وتم البدء بمشروعين منهم بتكلفة مليار و193 مليون جنيه، وسيقام 12 مشروعاً تنموياً، و9 مشروعات في قطاع تحسين البيئة، و12 مشروعاً خاصاً بقاع تدعيم الوحدات.

وقال إنه سيتم إنشاء 16 مشروعاً خاص بقطاع الري والموارد المائية تم البدء في 11 مشروعا وتم الانتهاء من 5 مشاريع بتكلفة إجمالية 99 مليون جنيه، و7 وحدات إسعاف تم البدء في إقامة 4 منها، و24 مشروعاً خاص بالقطاع الأزهري وسيتم إقامة 13 كوبري تم البدء فيها، كما سيتم و5 مجمعات خدمية و19 مشروعا خاص بقطاع الحماية المدنية ،و5 مشروعات خاص بالمجمعات الزراعية والبيطرية، و19 مشروعا خاص بقطاع الحماية المدنية، بإجمالي 588 مشروعاً.