التخطي إلى المحتوى

منى زيدان
نشر في: الثلاثاء 4 يناير 2022 – 3:43 م | آخر تحديث: الثلاثاء 4 يناير 2022 – 3:43 م

عقد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بعمل وزير الصحة والسكان، اجتماعا أمس الإثنين، لمتابعة الموقف التنفيذي لأعمال التطوير بالمستشفيات، والمراكز الصحية، ووحدات طب الأسرة المدرجة ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” على مستوى محافظات الجمهورية.

واطلع الوزير خلال الاجتماع على معدلات رفع كفاءة البنية التحتية وأعمال التطوير بالمستشفيات والمراكز الصحية ووحدات طب الأسرة ضمن المبادرة، من خلال الإحلال والتجديد، أو التطوير للمنشآت القائمة، وذلك وفقا للسلامة الإنشائية، فضلاً عن متابعة تجهيزات نقاط الإسعاف، للاعتماد من خلال الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، وذلك استعدادا لإدراجها ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل مستقبلاً.

ولفت الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى أن المبادرة تشمل تطوير 46 مستشفى، و1138 وحدة ومركز طب أسرة، و364 نقطة إسعاف، و104 وحدات ومركز طبي بمحافظات التأمين الصحي الشامل «الإسماعيلية، الأقصر، أسوان»، للعمل ضمن المبادرة، لافتاً إلى التعاقد على توريد 1000 سيارة إسعاف، و1000 سيارة قوافل علاجية.

وأوضح عبدالغفار أن الوزير تابع خلال الاجتماع توريد الأجهزة الطبية للمستشفيات والوحدات والمراكز للعمل ضمن المبادرة، بالإضافة إلى تجهيزهم بالفرش الطبي وغير الطبي، لافتاً إلى وضع نماذج استرشادية موحدة للمستشفيات والوحدات الصحية ومراكز طب الأسرة ونقاط الإسعاف بالمحافظات.

وأضاف “عبدالغفار” أن الوزير أكد خلال الاجتماع على ضرورة استمرار تدريب الفرق الطبية بما يساهم في رفع كفائتهم لتقديم أفضل خدمة طبية للمرضى، كما تابع توزيع الفرق على المستشفيات والمراكز الصحية ووحدات طب الأسرة للعمل ضمن المبادرة بالمحافظات، حيث يتكون كل فريق من “طبيب، ممرض، مدخل بيانات، مثقف صحي”.

وأشار “عبدالغفار” إلى التنسيق مع الجهات المعنية بالوزارة لإعداد برامج تدريبية للكوادر الطبية من العاملين ضمن المبادرة، وبالشراكة مع منظمة الصحة العالمية، فضلاً عن تأهيل ورفع كفاءة الرائدات الريفيات والمثقفين الصحيين.

وأوضح “عبدالغفار” أن الوزير شدد على سرعة الانتهاء من أعمال تطوير مراكز تنمية صحة الأسرة والتي يبلغ عددها 52 مركزا على مستوى المحافظات، لبدء تقديم خدماتها الطبية ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”.

حضر الاجتماع اللواء وائل الساعي، مساعد وزير الصحة للشؤون المالية والإدارية، والدكتور أحمد السبكي، مساعد وزير الصحة لشؤون الرقابة والمتابعة والمشرف العام على مشروع تطوير قرى الريف المصري، والدكتور مصطفى غنيمة، مساعد وزير الصحة والسكان لشئون الطب العلاجي، والدكتور حازم الفيل، رئيس قطاع الطب العلاجي، والدكتور وائل عبد الرازق، رئيس قطاع الرعاية الصحية والتمريض، والدكتور أحمد مرسي، المدير التنفيذي لمبادرة دعم صحة المرأة، والدكتورة نيفين النحاس، رئيس الإدارة المركزية للدعم الفني ومدير المكتب الفني لوزير الصحة، والمهندس خالد عبد الرحمن رئيس الإدارة المركزية للمشروعات بالوزارة، والدكتور محمود الديب، المنسق العام لمبادرة “حياة كريمة”.